مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

أسباب الألم الجنسي اثناء الجماع !! عسر الجماع

أسباب الألم الجنسي اثناء الجماع !! عسر الجماع 

أسباب الألم الجنسي اثناء الجماع !! عسر الجماع 

الألم الجنسي هو ألم يكون مصاحب للجماع، يعني اثناء ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين، حيث تصاب المرأة بآلام اثناء الجماع ومن ثم يختفي بعد انتهاء العلاقة الحميمة، ويسمى في الطب (dyspareunia) وهو يطلق على أي ألم او مشكلة تحصل اثناء العلاقة الحميمة ، وتوجد العشرات من الأسباب التي يجب البحث عنها لنعرف أي منها تسبب بألم للمرأة اثناء الجماع ونتخلص منه وبذلك نعالج ألمشكلة بنجاح . 

الألم اثناء العلاقة الحميمة يمكن ان يحصل اثناء الجماع او بعده بقليل ثم يختفي تدريجيا وكلما مارست المرأة العلاقة الحميمة يحدث هذا الألم. 

الألم الجنسي يمكن ان يكون ويحصل في أي مكان او جزء من أجزاء الجهاز التناسلي، مثلا يمكن ان يكون في البظر او في المهبل او في شفرات المهبل او في عنق الرحم او أسفل البطن عموما. 

والألم الجنسي اثناء الجماع له صور وحالات مختلفة، فعندما تحصل العلاقة الحميمة فربما تشعر المرأة بألم اثناء ادخال القضيب في المهبل او ربما يكون الألم مع حركة القضيب للداخل او يمكن ان يكون فقط عند دخول القضيب الى أعماق الرحم، ويكون الألم الجنسي مفاجئ للمرأة من دون ان تكون للمرأة أي مشكلة مسبقا. 


اعراض الألم الجنسي 

  • - عند ادخال القضيب: حيث لا تشعر المرأة بألم الا عند دخول القضيب في المهبل (أي في مدخل المهبل) 
  • - ألم عند الفحص الطبي: وهنا يكون الألم واضحا وخصوصا عند ادخال جهاز الفحص ( التاميون ) ، وعند الكشف الطبي او السونار الداخلي حيث يكون هذا مؤلما للمرأة وبشدة . 
  • - يحصل ألم في عمق المهبل اثناء حركة القضيب فقط مما يسبب الم جنسي. 
  • - يكون الألم على شكل خفقان او حرقان اثناء وبعد العلاقة الحمية. 
  • - ويمكن ان يكون الألم من النوع الخفيف او الحاد ألمؤلم جدا. 
  • - ثقل في البطن أي له أنواع مختلفة حسب ما توصفه المرأة نفسها للطبيب. 

أسباب الألم الجنسي 

ان الألم الجنسي اثناء ممارسة العلاقة الحميمة له أسباب نفسية وأسباب عضوية، والأسباب العضوية معناها انه يوجد خلل او خطأ موجود في الجهاز التناسلي او حوله، ويحاول الأطباء ايجاده بالأشعة او بالمنظار. والأسباب النفسية او العاطفية يمكن للمرأة ان تشرحها للطبيب. 

الأسباب العضوية 

وهي على قسمين 
  • الألم الجنسي في بداية الادخال في المهبل (عند مدخل المهبل) 
  • الألم الجنسي عند ادخال القضيب في أعماق المهبل 

الألم الجنسي اثناء بداية الادخال في المهبل :

1- جفاف المهبل: لا يوجد سائل مرطب كافي وهي مادة لزجة تعمل على ترطيب وتلطيف المهبل والذي بدوره يسمح للقضيب ان يدخل ويخرج بسهوله من دون ألم يذكر. 

ومن اهم أسباب نقص هذا السائل اللزج او سائل الترطيب هو ان الزوج لا يقوم بالمداعبة الكافية قبل الجماع، ومن المعلوم ان المرأة تحتاج الى وقت كافي من ألمداعبة لكي يتم اثارتها قبل الجماع، وهذه الاثارة تجعل مهبل المرأة يفرز السائل ألمرطب الذي بدوره يمنع الاحتكاك ألمؤلم عند دخول القضيب. 

ويمكن اختصار اسباب جفاف المهبل الى: 
  • - نقص ألمداعبة: الزوج لا يقوم بما يكفي من المداعبة لاستثارة الزوجة ولهذا تشعر المرأة بالألم الجنسي. 
  • - التغيرات الهرمونية: احيانا بعد الانجاب واثناء الرضاعة الطبيعية تتغير الهرمونات قليلا مما يسبب جفاف المهبل وبالتالي يحدث ألم اثناء ممارسة العلاقة الحميمة. 
  • - بلوغ المرأة سن الياس او ما يسمى بفترة انقطاع الطمث: مع تقدم المرأة في السن ومع تغير الهرمونات ومع سن انقطاع الطمث يمكن ان تلاحظ المرأة ألم اثناء الجماع، وذلك بسبب الجفاف الحاصل بالمهبل من الأسباب التي ذكرناها سابقا. 
  • - تأثير بعض الادوية: وجود بعض الادوية التي تؤثر على الرغبة الجنسية عند المرأة وبالتالي بجفاف المهبل والذي بدوره يسبب الألم الجنسي، ومن هذه الادوية مضادات الاكتئاب، وبعض ادوية ارتفاع الضغط والمهدئات ومضادات الاستامين وأحيانا بعض ادوية منع الحمل. 
2- من أسباب ألم الجماع أيضا أي إصابة او عملية جراحية في الجهاز التناسلي ممكن ان تسبب في المستقبل ألم اثناء العلاقة الحميمة. 

3- أحيانا القطع الذي تقوم به الطبيبة او الطبيب اثناء الولادة الطبيعية او ما يسمى (شق العجان) اثناء الولادة المهبلية إذا لم يلتئم بصورة صحيحة فانه في المستقبل سوف يسبب مشاكل وألم في العلاقة الحميمة.

4- اي عدوى او امراض في الجهاز التناسلي ممكن ان تسبب ايضا مشاكل والام اثناء العلاقة الحميمة. 

5- الاكزيما والتهاب غده ( بارثولين ) او اي مشاكل اخرى مثل التهاب الجلد حول المنطقة المهبلية ممكن ان يسبب ألم في العلاقة الحميمة . 

6- اختلاف كبير بين حجم القضيب والمهبل، يعني القضيب أكبر من المهبل زيادة عن اللزوم، ممكن للمرأة التي تعاني من الألم الجنسي وألم شديد خلال العلاقة الحميمة. 

7- التشنج المهبلي، الكثير من النساء عندهم هذه ألمشكلة لأسباب مختلفة لكن من اهمها الحالة النفسية، إذا كانت المرأة مثلا متضايقة وخائفة من الجنس او من الجماع فهذا يعمل آلام شديدة مع العلاقة واثناء الادخال بالذات. 

8- التشوهات الخلقية، في بعض الحالات توجد سيدات مولودات اصلا مع تشوهات خلقيه في الجهاز التناسلي، ممكن ان يكون مهبلها غير كامل التكوين، وفي هذه الحالة من المؤكد ان يكون هناك صعوبة في ادخال القضيب وبالتالي الألم الجنسي. 

9- غشاء البكارة مغلق تماما او صغير جدا، وهي حالة نادرة جدا ولكنها تحدث، حيث ان غشاء البكارة عندما يكون مغلق او صغير جدا فسوف تكون هناك صعوبة جدا في ممارسة العلاقة الحميمة. 


الألم الجنسي عند الادخال العميق بداخل المهبل: 

بعض السيدات تكون ألمشكلة عندها ألم يظهر اثناء ادخال القضيب تماما في المهبل حيث تبدأ بالشعور بالألم الجنسي، وفي هذه الحالة يجب ملاحظه إذا كان عندها اي اسباب او مشاكل بالجهاز التناسلي مثل: 
  • - بطانة الرحم ألمهاجرة 
  • - التهاب في الحوض 
  • - سقوط في الرحم 
  • - الرحم المقلوب 
  • - اورام الرحم الليفية 
  • - التهابات في المثانة البولية 
  • - القولون العصبي 
  • - البواسير 
  • - وجود اورام او اكياس في المبيض. 
  • - بعض العمليات الجراحية تتسبب المشكلة للأسف، حيث ان بعض الجراحات يمكن ان تسبب ندبات في الجهاز التناسلي وتعمل المشاكل اثناء العلاقة الحميمة 
  • - بعض علاجات السرطان مثل الاشعاع والكيميائي يمكن بسببها تعاني المرأة ألم في الجهاز التناسلي. 


الاسباب النفسية 

الجانب النفسي في العلاقة الحميمة مهم جدا، يجب ان تكون السيدة مرتاحة نفسيا قبل الجماع، والا ممكن ان يكون لديها الألم الجنسي بسبب عدم الراحة النفسية. 

ويجب ان نعرف ان الحالة النفسية التي تسبب الألم الجنسية هي: 

القلق ألمزمن او الاكتئاب، او المرأة غير راضية عن شكل جسمها تشعر بالخجل او بالإحراج بسبب شكل جسمها، او الخوف من العلاقة الجنسية، ويمكن ان تكون المرأة لا تحب زوجها، وغيرها. 

او السيدات التي عندها شيء من ذكريات سيئة عن علاقة جنسية سابقة او تحرش جنسي (اغتصاب) حصل معها، يمكن ان يعمل لها آلام مزمنة والألم الجنسي مع العلاقة الحميمة. 

عندما نريد ان نعالج هذه الحالات يجب ان نفكر بتغيير دائم في خطة العلاج، لأننا نعالج سببين وليس سبب واحد معين، احيانا يكون تشنج مهبلي ومع ذلك يكون هذا التشنج بسبب مرض عضوي، وعند محاولة علاج التشنج المهبلي يجب ان نعرف السبب العضوي الذي أدى الى التشنج المهبلي. 

ويمكن ان تكون الاسباب التي تعمل الآلام الجنسية قد تكون مركبة، يعني احيانا يكون عند المرأة سبب عضوي وسبب نفسي في آن واحد، ونحن هنا عندنا مشكلتين يجب معالجة السبب العضوي والسبب النفسي. 

ان العلاقة الجنسية الناجحة يجب ان لا يكون فيها اي مشكلة او ألم جنسي، ولا تشعر المرأة باي الام في العلاقة الحميمة، وعندما تشعر المرأة بألم من طريقة ما، او تتضايق من شيء اثناء العلاقة الحميمة فان ذلك يؤثر على العلاقة الحميمة وعلاقتها مع زوجها، ويجب ايجاد حل قبل ان يكون هذا عامل لمشاكل زوجية ممكن ان تؤدي الى الطلاق. 


وتذكري عزيزتي ان أي ألم جنسي اثناء العلاقة الحميمة معناه وجود مشكلة او اشارة الى وجود شيء غلط او خطا في جسمك او في الجهاز التناسلي ولهذا يجب مراجعة الطبيب. 


وفي الختام نتمنى ان نكون قد اوجزنا واوضحنا الموضوع بما فيه الكفاية ... شكرا لكم 

---- مع تحيات مدونة الجنان ---- 

الكــاتــب

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ الجنان 2019 ©