مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

خطوات للتعامل مع طباع زوجكِ السيئة - الجنان

خطوات للتعامل مع طباع زوجكِ السيئة - الجنان
خطوات للتعامل مع طباع زوجكِ السيئة - الجنان

خطوات للتعامل مع طباع زوجكِ السيئة 

الكثير من النساء المتزوجات يعانين من سوء اطباع الزوج ، وهذا الامر يعتبر اهم مشكله في حياتها ، وربما يأخذ اغلب تفكيرها وتكون دائما قلقة ومتوترة وتحاول قدر الامكان ان يصبح زوجا مثاليا ، لكن من دون جدوى وهي لا تعرف كيف تتعامل معه ومع اطباعه السيئة ، لذا عزيزتي نقدم لكِ بعض النصائح التي سوف تستطيعين من خلالها ان تتعاملي مع هذا الزوج الغريب الاطوار لتحصلي معه على حياة أفضل : 

  1. حاولي ان تحترمي رايه ، حتى وان كان رائيه مختلف عن رأيك ، لأنه لابد من ان يوجد اختلاف في الآراء بين الزوجين فانت يجب ان لا تكوني متزمتة وترفضي ما يختلف به معك ، وحاولي ان تعطي نوعا من التنازل حتى وان كان رايه خطا فهذا يساعدكِ على تجنب غضبه و امتصاص الخلاف واطفاء نار المشكلة قبل ان تبدا بالأساس .
  2. لا تتدخلي بقرارته ، وخصوصا إذا كان عنيدا ، واعتبري نفسك مكانه هل تحبين ان يعارض قراراتك ؟ بالتأكيد لا .. وحاولي ان تصبري عليه وعلى ما يقول لان الأزواج يحبون الزوجة الصبورة .
  3. ان كانت صفة ذميمة في زوجك اصبري عليها مهما كانت ، وفي نفس الوقت واثناء ما يكون هادئا اقتربي منه وتكلمي معه بهدوء وقولي له "أنك رجل مثالي وزوج رائع لكن فيك هذه الصفة لا تعجبني أتمنى ان تغيرها" وهكذا ومع الصبر والتنبيه و النصائح المستمرة والهادئة سوف تلاحظين الفرق بإذن الله .
  4. كما يقال "من رأى مصيبة غيره هانت عليه مصيبته" عندما تشعرين بانك متضايقة من تصرفات زوجك واطباعه السيئة فتذكري ان هناك ازواج اسوا منه بمرات ، وربما يكونون منحرفين أخلاقيا مثل شرب الخمر والمسكرات وتعاطي المخدرات وغيرها ، فهذه سوف تقلل من قلقكِ وتهدئ من روعكِ .
  5. راقبي تصرفاته ببطء شديد وتعمق وحاولي ان تدرسي طباعه وما يحب وما يكره ، وما هي الامور التي تغضبه وما هي الأشياء التي تسره لان الرجل مهما كان سيئ الاطباع فلا بد من سبب يجعله كذلك ، ولا بد من وجود مدخل الى قلبه ، فاكتشفي ذلك وابحثي عنه بنفسك ، لان وهذه مهمتك فتعاملي معه بهدوء وصبر ولا تيأسي اطلاقا ، وادعي من الله ان يعينكِ عليه وان يصلحه لكِ .
  6. انظري وتذكري اطباعه الإيجابية وليس من الممكن ان يكون الرجل سيئا للغاية ، فربما تكون فيه اطباع جيدة ولكن انت لم تلاحظيها ولم تكتشفيها فابحثي عنها فلا بد ان تجدي ما يسركِ فيه ، فاذا كان عنيدا فربما يكون عاطفيا وإذا كان يغضب بسرعة فمن المؤكد ان يكون ليس حقودا ، وربما يكون يحبك بجنون وانت لست منتبهة ، وهكذا فكل صفة ذميمة فيه لا بد من وجود ما يقابلها من صفات حميدة وجيدة فيه .
  7. مهما كان سيئا واطباعه لا تطاق لابد من ان تصبري عليه ، فاعتبريه بلاء من الله ويجب ان تصبري فالصبر عليه أفضل من ان تنفصلي عنه وتدمري عائلتك واطفالك ، واعلمي جيدا إذا صبرت وتحملت فلن يضيع الله صبرك والله تعالى سيجازيك الجنة او ربما يصلحه لكِ ويكون أفضل مما تتمنين فكل شيء مع الصبر والمثابرة ينجح والله لا يضيع اجر الصابرين .

وفي الختام يجب ان تعلمي جيدا عزيزتي .. ان كانت اطباع زوجك سيئة فلا تلوميه او تلومي احد ، لأنك انت المسؤولة الوحيدة عن ذلك فانت من اخترته زوجا لها ورضيت به ، ولو كانت هذه الاطباع السيئة فيه فلماذا لم تعرفيها او تلاحظيها قبل الزواج ، وان كانت اطباعه بدأت تسوء بعد الزواج فربما تكوني انت السبب في تغيره ففي كلا الحالتين انت المسؤولة وعليك تقع مسؤولية تصليح الامر ، ولا يوجد شيء مستحيل فالإنسان يمكن ان يكتسب اطباعا لم تكن موجودة فيه مسبقا ، فحاولي ان تجاريه وتعيشي معه بالطريقة التي يحبها لعله يغير بعضا من اطباعه الى الافضل .

الكــاتــب

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ الجنان 2019 ©