مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

ما هو مرض سرطان الثدي؟ أسبابه واعراضه

ما هو مرض سرطان الثدي؟ أسبابه واعراضه
ما هو مرض سرطان الثدي؟ أسبابه واعراضه


ما هو مرض سرطان الثدي؟ أسبابه واعراضه

سرطان الثدي (Breast Cancer) هو أشهر أنواع السرطانات حيث يتكون في الثدي هو مرض يصيب النساء بشكل خاص. وسرطان الثدي من أكثر الأمراض التي تخاف منها النّساء على الاطلاق، وقد يصيب الرجال أيضا في بعض الأحيان، ولكن بنسبة أقل من النساء بكثير.
ويمكن لسرطان الثدي أن ينتشر في مناطق الجسم الأخرى. وهو من أكثر أسباب الوفاة انتشارا من بين أنواع السرطانات الأخرى ويأتي بعده سرطان الرئة.
وبالرغم من ذلك يمكن للكشف المبكر عن سرطان الثدي ان يقلل من نسبة الوفيات بشكل كبير، إضافة إلى معرفة أعراض المرض والعلامات الدالة على ظهوره. فكلما كان الكشف عن مرض سرطان الثدي مبكرا كان نسبة العلاج منه والشفاء عالية وفعالة.
ولعل من اهم أسباب انتشار سرطان الثدي هو عدم وجود ثقافة طبية عند كل النساء وعدم وجود دراية كافية لأعراضه او مسبباته. حيث ان بعض النساء قد يصيبها المرض في وقت مبكر جدا ويمكن علاجه لكِن للأسف لا تعرف ذلك الا بعد فوات الأوان، لذا عزيزتي يجب الاحتياط والحذر وذلك بان تتعرفي اكثر عن سرطان الثدي وعن مسبباته واعراضه ... وتصاب امرأة من كلّ ثمان نساء حول العالم بسرطان الثدي

مراحل الإصابة بسرطان الثدي

ان الأطباء يقسمون مراحل نمو وانتشار مرض سرطان الثدي الى خمسة مراحل من 0-4. وعلى أساس هذه المراحل يعرفون عمر ونوع المرض بالتفصيل

  1.  المرحلة 0: وهي مرحلة ابتدائية تعرف باسم سرطان الأقنية في موقع (DCIS) ، حيث تقتصر على الخلايا داخل القنوات ولم تنتشر الى الأنسجة المحيطة بالثدي.
  2.  المرحلة 1: هذه المرحلة يكون فيها طول الورم حوالي (2 سم). ولا يؤثر على أي من الغدد الليمفاوية.
  3.  المرحلة 2: في هذه المرحلة يكون فيها طول الورم حوالي (2-5 سم). وقد يبدأ بالانتشار إلى العقد القريبة.
  4.  المرحلة 3: في هذه المرحلة يكون فيها طول الورم حوالي (أكثر من 5 سم)، ويكون قد انتشر إلى الكثير من الغدد الليمفاوية المجاورة للورم.
  5.  المرحلة 4: هذه المرحلة يكون فيها الورم السرطاني قد انتشر إلى اغلب الأعضاء البعيدة ، وغالبًا ما تكون في العظام أو في الكبد أو في المخ أو في الرئتين.


أسباب الإصابة بسرطان الثدي

ان الأسباب الدقيقة لمرض سرطان الثدي لا تزال غير واضح تماما لحد الان ، ولكن توجد بعض العوامل والأسباب التي تجعله أكثر احتمالا للإصابة به.

  1. العمر: تزداد نسبة الإصابة بمرض سرطان الثدي مع التقدم في العمر. حيث ان المرأة في عمر 20 عام تكون احتمالية الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 0.06٪ . اما عند بلوغ المرأة سن 70 عام، ترتفع احتمالية الإصابة الى نسبة 3.84٪.
  2. العامل الوراثي: يمكن للمرأة ان تكون عرضة للإصابة بمرض سرطان الثدي من خلال العامل الوراثي. حيث ان 5 -10% من حالات مرض سرطان الثدي تعود إلى الأسباب الوراثية. فإذا كان أحد افراد العائلة او من الأقرباء مصاب بمرض سرطان الثدي ، حيث تزداد احتمالية الإصابة بسرطان الثدي بسبب العامل الوراثي. وهذا الامر خارج عن الإرادة وهو ليس شرطا لكن يبقى احتمال فقط. فليس كل شخص مصاب بمرض السرطان يتعدى المرض الى افراد عائلته او اقرباءه الاخرون. كذلك فان النساء اللاتي يحملن جينات BRCA2 و BRCA1 فان هؤلاء النساء لديهن فرصة أكبر للإصابة بسرطان الثدي أو حتى سرطان المبيض أو ربما كليهما. 
  3. الإصابة المسبقة بمرض سرطان الثدي: من اهم عوامل الإصابة بسرطان الثدي هو التاريخ المرضي حيث ان النساء اللاتي سبق وقد اصبن بمرض سرطان الثدي يكن أكثر عرضة للإصابة بنفس المرض مرة ثانية. وكذلك عند إصابة المرأة بسرطان الثدي الغير سرطاني يزيد من احتمالية الإصابة بالسرطان في وقت اخر في المستقبل. 
  4. الأنسجة الكثيفة في الثدي: من المحتمل أن تكون النساء الأكثر كثافة في انسجة الثدي عرضة للإصابة بسرطان الثدي.
  5. زيادة الوزن: النساء اللائي يعانين من زيادة الوزن أو الإصابة بالسمنة بعد انقطاع الطمث قد يكون لديهن احتمالية بنسبة أكبر للإصابة بمرض سرطان الثدي ، وربما زيادة مستويات هرمون الاستروجين تسبب الإصابة بهذا المرض. وكذلك ارتفاع نسبة السكر في الجسم قد يكون عاملا أيضا.
  6. شرب الكحول: سرطان الثدي له علاقة قوية بمعدل استهلاك وشرب الكحول باستمرار. حيث اثبتت الدراسات بأن النساء اللاتي يستهلكن الكحول هن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي من غيرهن.
  7. التعرض للإشعاع: ان النساء الاتي يخضعن للعلاج الإشعاعي لسرطان اخر ربما هذا الاشعاع يزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي في وقت اخر في المستقبل.
  8. العلاج الهرموني: اثبتت الدراسات التي أجريت بخصوص سرطان الثدي أن من عوامل الإصابة بهذا المرض هو استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية التي تستخدم عن طريق الفم . وخصوصاً العلاج بهرمون الاستروجين ، حيث ان هرمون الاستروجين (EPT) ، له علاقة بالإصابة بسرطان الثدي.
  9. الاجهاد والتعب المستمر: تشير الأبحاث إلى أن الإجهاد المستمر والمزمن يعتبر من اهم العوامل والأسباب التي تساهم في الإصابة بسرطان الثدي وتساهم في نمو خلايا السرطان في الثدي. كما أن هرمونات التوتر تساعد وتدعم اورام سرطان الثدي. 
  10. التدخين: بلا شك ان التدخين يعتبر من اهم الأسباب الرئيسية للإصابة بالسرطان بشكل عام وليس فقط سرطان الثدي. والتدخين يقلل من المناعة ويدمر خلايا الجسم إضافة الى مضار أخرى وبالتالي يكون الجسم معرض للإصابة بالسرطان في أي لحظة.
  11. الإصابة بكتل واورام حميدة سابقة: النّساء اللواتي كان لديهنّ بعض أنواع الكتل الحميدة من المرض الغير سرطانية هن أكثر عرضةً للإصابة بالسّرطان في وقت لاحق، مثل: تضخّم القنوات غير المعتاد.
  12. عامل الأستروجين: النّساء اللواتي تقدّمن في العمر ودخلن في سنّ اليأس هنَّ أكثر عرضةً للإصابة بمرض سرطان الثّدي؛ وذلك لأنّ أجسادهنّ تعرّضت لهرمون الأستروجين لفترة أطول.
  13. انقطاع الطمث يجعل النساء معرضات للزيادة في الوزن، وهذا يزيد من احتمالية الإصابة بمرض سرطان الثدي وذلك لأن هرمون الأستروجين ينخفض بشكل كبير بعد انقطاع الطمث.

أعراض سرطان الثدي


من اكثر الأمور المقلقة التي تجعل من السرطان بشكل عام خطيرا هي عدم ظهور الاعراض التي تدل على المرض الا بعد مدة ليست بالقصيرة. عكس باقي الامراض فان الاعراض تبدأ بالظهور مع بداية المرض لكن في السرطان فان الامر مختلف تماما فالمرض يبدأ وربما ينتشر في الجسم ومن ثم تظهر الاعراض بعد ذلك مما يجعله صعب العلاج، لكن تبقى هناك اعراض ممكن ان تظهر مع بداية ظهور المرض وهذه الاعراض يمكن ان تجعل احتمالية الشفاء اكبر اذا تم ملاحظتها وإبلاغ الطبيب فورا. ومن هذه الاعراض هي:

الآم في الصّدر أو الإبط

من علامات واعراض سرطان الثدي هو ظهور ألم في منطقة الإبطين أو الثدي حيث ان الآم في الصدر أو الإبط تكون بشكل دائم ومستمر حتى خلال فترة الحيضِ. وهنا يجب ان نعلم بان آلام سرطان الثّدي تختلف عن آلام الحيض لان آلام اثناء فترة الحيض تختفي بعد انتهاء فترة الحيض او الدورة الشهرية، بينما آلام سرطان الثدي تبقى مستمرة لفترات طويلة من دون انقطاع.  والتورم في احد الإبطين من اهم علامات واعراض سرطان الثدي. وهذه الكتلة او الورم في الثدي أو الإبط ربما تكون مؤلمة أو غير مؤلمة.
لذا عزيزتي في حالة وجود الم في الصدر او أحد الابطين مع وجود ورم وانتفاخ واضح واستمرت لفترة طويلة فهذا يستوجب استشارة الطبيب فورا.


تغيرات تطرأ على الجلد

من الاعراض الرئيسية لسرطان الثدي هي بعض التغيرات التي تطرأ على جلد الثدي ومنها : 
  1.  تسطح وجفاف في الثدي وهذا الجفاف يؤدي إلى حدوث فرق في الملمس بين الثديين.
  2. تغير أو تجعد واحمرار في جلد الثدي ويبدو مثل قشرة البرتقال.
  3. الطفح الجلدي الذي يمكن ان يظهر حول واحدة من الحلمات.
  4. تساقط أو تقشر الجلد عن الحلمة أو الثدي.
  5. حكة وتهيج في الجلد ، وهناك أسباب عديدة لتهيج الجلد مثل ضيق حمالة الصدر او بسبب الحساسية او لأسباب أخرى، لكِن ربما يكون تهيج الجلد والحكة سبب لسرطان الثدي وخصوصا اذا كان مصحوبا بتورم وهذا في حالة عدم وجود أي سبب اخر معلوم فهنا حاولي استشارة الطبيب تحرزا من سرطان الثدي.
  6. ظهور نمش وبقع جلدية وكدمات حمراء على الثدي. حيث ان من اعراض سرطان الثدي هو ظهور بقع جلدية او كدمات حمراء وهنا يجب ان تلاحظي هذه البقع إذا كانت مصحوبة بنمش يظهر سريعا فهو من اعراض نوع من أخطر أنواع سرطان الثدي لذا يجب استشارة الطبيب فورا قبل فوات الأوان.

التغيرات التي تطرا على الحلمة

هناك الكثير من العلامات التي تظهر على الحلمة تنذر بوجود بداية لمرض سرطان الثدي ومن هذه العلامات والاعراض:

  1. مكان الحلمة يتغير او تغير لون وشكل الحلمة، وفي حالة تغير مكان الحلمة لليمين او اليسار او لاحظتي تغير في لونها بصورة مفاجئة او لاحظتي ظهور تسننات على سطح الثدي فهذه اعراض لسرطان الثدي ويمكن أيضا ان يحدث تغير واضح في حجم او شكل أحد الثديين وهذا الاختلاف واضح فهو أيضا عارض خطر.
  2. إفرازات غير طبيعية تخرج من الحلمة وهذه الافرازات غالبا ما تكون افرازات دموية او تحتوي على دم. او ربما ظهور افرازات شفافة وهذه الافرازات يمكن ان تترافق مع ورم في الثّدي.
  3. الحلمة تكون مقلوبة أو غائرة للداخل. او تكون الحلمة متراجعة الى الداخل ومتسننة.
  4. تغير في مكان الحلمة اما إلى اليمين أو الى اليسار مع احتمالية ظهورِ تسنّنات تبدو واضحة على سطح الثدي. 

تغير في شكل وحجم الثدي.

من اعراض سرطان الثدي هو حصول تغير واضح في حجم أو شكل الثدي، وربما يمكن ملاحظة الفرق بين حجم أو لون الثديين، ويتبين زيادة في حجمِ احد الثديين عن الاخر. 
والتغير في الحجم يحصل بسبب ظهور كتلة أو تكثـّف في نسيج الثدي، هذه الكتلة غالبا تكون غير مؤلمة.




الكــاتــب

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ الجنان 2019 ©