مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

ما هو البرود الجنسي عند المراة ؟ العجز الجنسي

ما هو البرود الجنسي عند المراة ؟ العجز الجنسي
ما هو البرود الجنسي عند المراة ؟ العجز الجنسي 

ما هو البرود الجنسي عند المراة ؟ العجز الجنسي 

في هذا المقال سوف نتحدث عن العجز الجنسي لدى السيدات بشكل عام او ما يسمى بالبرود الجنسي للاناث. تدل المشكلة الجنسية ، أو العجز الجنسي ، إلى وجود مشكلة أثناء أي مرحلة من مراحل دورة الاستجابة الجنسية حيث تمنع الزوجة أو الزوجين معا من الشعور بالرضا من النشاط الجنسي اثناء العلاقة الحميمة بينهما. ولكي نعرف السبب لا بد للمرأة ان تعرف امر مهم جدا وهو ان دورة الاستجابة الجنسية او مراحل وصول المرأة الى قمة النشوة او الرعشة الجنسية او ما يسمى بهزة الجماع تتكون من أربع مراحل: الإثارة وبداية الجماع والوصول الى النشوة والارتخاء او الاستقرار. 
وتشير الدراسات إلى أن العجز الجنسي منتشر بنسبة (43 ٪ من النساء و 31 ٪ من الرجال يعانون من العجز الجنسي ومن صعوبة الوصول الى النشوة الجنسية). 
وفي الحقيقة هو موضوع الكثير من الناس يترددون أو يشعرون بالحرج من مناقشته. 
ولحسن الحظ يمكن علاج معظم حالات العجز الجنسي ، لذلك من المهم استشارة الطبيب في حال وجود عجز جنسي. 

اسباب العجز الجنسي؟ 

من المحتمل أن يكون العجز الجنسي نتيجة لمشكلة جسدية أو نفسية. 
  1. الأسباب الجسدية: الكثير من الامراض العضوية التي تصيب الجسم يمكن ان تؤثر بشكل مباشر على النشاط الجنسي وتسبب العجز الجنسي ومن هذه الامراض هي: مرض السكري ، أمراض القلب ، الأمراض العصبية، والاختلالات الهرمونية، انقطاع الطمث بالإضافة إلى أمراض الكلى أو فشل الكبد ، و إدمان الكحول أو تعاطي المخدرات . بالإضافة إلى بعض الأدوية التي لها آثار جانبية ، بما في ذلك بعض الأدوية المضادة للاكتئاب ، فكل هذه الامراض العضوية والأدوية يمكن ان تؤثر على الرغبة الجنسية والوظيفة الجنسية بشكل عام. 
  2. الأسباب النفسية: تشمل الأسباب النفسية بعض الحالات مثل التوتر والقلق المرتبط بالعمل ، والقلق بشأن ضعف الأداء الجنسي ، ومشاكل الزواج أو العلاقة الزوجية ، والاكتئاب ، والشعور بالذنب ، أو آثار الصدمة الجنسية السابقة وغيرها من المشاكل النفسية التي قد تتعرض لها المراة. 

تاثيرات أخرى لها دور كبير في العجز الجنسي للمراة: 


تاثير الهرمونات على العجز الجنسي عند المراة 

تلعب الهرمونات دورًا مهمًا في تنظيم النشاط الجنسي لدى النساء. ومع انخفاض هرمون الاستروجين الأنثوي والذي يرتبط بالشيخوخة وانقطاع الطمث ، تعاني اغلب النساء من بعض التغييرات في الانشطو والوظائف الجنسية مع التقدم في العمر ، بما في ذلك ضعف تزييت المهبل او ما يسمى بجفاف المهبل وانخفاض الإحساس التناسلي. وتشير الأبحاث والدراسات إلى أن المستويات المنخفضة من هرمون التستوستيرون الذكري عند المراة يساهم أيضًا في انخفاض الإثارة الجنسية عند السيدات ، والإحساس التناسلي ، والنشوة الجنسية. 

تأثير استئصال الرحم على العجز الجنسي عند النساء 

تواجه الكثير من النساء تغييرات في الانشطة الجنسية بعد عملية استئصال الرحم (الاستئصال الجراحي للرحم). وهذه التغييرات قد تشتمل على فقدان الرغبة الجنسية ، وانخفاض تزييت المهبل والإحساس التناسلي. وربما قد تترافق هذه المشكلات مع التغيرات الهرمونية التي قد تحدث مع فقدان الرحم. اضافة الى ذلك ، يمكن أن تتلف الأعصاب والأوعية الدموية المهمة للوظيفة الجنسية أثناء العملية الجراحية. 

تاثير انقطاع الطمث على العجز الجنسي لدى النساء 

بعد انقطاع الطمث يمكن أن يؤدي فقدان الاستروجين إلى تغيرات في الأداء الجنسي للمرأة بشكل عام . والتغييرات العاطفية التي تصاحب سن اليأس في اغلب الأحيان يمكن أن يكون لها دور في فقدان المرأة اهتمامها بالجنس وقدرتها على أن تثار. 
تجدر الإشارة إلى أن كثير من النساء بعد انقطاع الطمث يشعرن بزيادة في الرضا الجنسي في الحالات العادية من غير ان تكون لديها عجز جنسي. وربما يكون هذا بسبب انخفاض القلق بشأن الحمل لذا تصبح اكثر سعادة بالعلاقة الحميمة والممارسة الجنسية ، بالإضافة إلى ذلك ، في اغلب الاحيان قد تكون المراة لديها مسؤوليات أقل في تربية الاطفال بعد فترة انقطاع الطمث ، مما يسمح ذلك لها بالاسترخاء والاستمتاع بعلاقة حميمة مع زوجها. 

 اعراض العجز والبرود الجنسي على النساء 

ان اهم المشاكل والأكثر شيوعًا والتي تتعلق بالضعف الجنسي لدى النساء تشمل: 
  1. تمنع الرغبة الجنسية: العجز الجنسي يسبب نقص الرغبة الجنسية أو عدم الاهتمام بالجنس . ويمكن لعوامل كثيرة يمكن ان تساهم في عدم وجود الرغبة الجنسية لدى المراة، بما في ذلك التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المراة، والظروف الطبية وبعض العلاجات (على سبيل المثال، السرطان و العلاج الكيميائي )، والاكتئاب ، والحمل ، والإجهاد، والتعب . إضافة الى ان الملل من الروتين الجنسي المنتظم قد يساهم أيضًا في قلة الحماس لممارسة الجنس وللعلاقة الحميمة بين الزوجين ، كما يمكن لعوامل نمط الحياة ، مثل المهنة ورعاية الأطفال وغيرها ان تؤثر على الرغبة الجنسية عند المراة. 
  2. عدم القدرة على أن تثار المراة: هذا الامر غالبًا ما ينطوي عدم القدرة على التحفيز والاثارة أثناء النشاط الجنسي بسبب تزييت المهبل غير الكافي. او قد يكون هذا العجز الجنسي متعلقًا بالقلق أو التحفيز والاثارة الغير كافية . بالإضافة إلى ذلك ، مساهمة مشاكل تدفق الدم التي تؤثر على المهبل والبظر في مشاكل الإثارة الجنسية. 
  3. عدم وصول المراة الى النشوة الجنسية: ويعني هذا عدم وجود ذروة الجنس (النشوة الجنسية). ويمكن أن يكون السبب هو التثبيط الجنسي للمرأة ، وقلة خبرتها ، وقلة المعرفة ، والعوامل النفسية مثل الشعور بالذنب ، والقلق ، أو الصدمة الجنسية السابقة التي مرت بها المراة أو سوء المعاملة من قبل الزوج. إضافة الى الاسباب الأخرى التي تسهم في فقدان الرغبة الجنسية مثل الاثارة والتحفيز الغير كافي ، وبعض الأدوية ، والأمراض المزمنة. 
  4. الألم اثناء الجماع: يمكن أن يحدث الجماع المؤلم بسبب عدد من المشاكل ، بما في ذلك التهاب بطانة الرحم ، أو تورم الحوض ، أو أكياس المبيض ، أو التهابات المهبل ، أو وجود انسجة تالفة بسبب الجراحة ، أو مرض ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي . وكذلك توجد حالة تسمى التشنج المهبلي هي تشنج مؤلم وغير عضوي للعضلات المحيطة بمدخل المهبل. وهذا التشنج قد يحدث عند النساء اللائي يخشين أن يكون الجماع مؤلماً وقد ينشأ أيضًا عن رهاب او خوف جنسي أو عن تجربة سابقة مؤلمة. 

كيف يتم تشخيص العجز الجنسي لدى الإناث؟ 

لتشخيص العجز او الخلل الوظيفي الجنسي للإناث ، من المحتمل جدا أن يبدأ الطبيب المختص بفحص بدني وتقييم شامل للأعراض. ويمكن للطبيب إجراء فحص الحوض لتقييم صحة الأعضاء التناسلية واجراء مسح لعنق الرحم للكشف عن أي تغيرات في خلايا عنق الرحم وكذلك ليتم التحقق من وجود السرطان أو حالة ما قبل السرطان. 
لا بد للطبيب او الطبيبة ان يعرف كل ما يتعلق بالمراة من ناحية الجنس ، وكل ما تشعر به تجاه الممارسة الجنسية، وكذلك ما هي العوامل الأخرى التي يمكن أن تسهم في العجز الجنسي وعدم الرغبة الجنسية مثل الخوف، أو القلق، أو الصدمة الجنسية السابقة، او ربما الاعتداء الجنسي السابق، أو مشكلات العلاقة الجنسية، أو تعاطي الكحول، أو ادمان المخدرات، او حالات الالم الجنسي ، وهذه المعلومات والمعطيات سوف تساعد الطبيب على فهم السبب الكامن وراء المشكلة واعطاء العلاج المناسب. 

كيف يتم علاج العجز الجنسي للإناث؟ 

لكي يتم علاج العجز الجنسي للمراة لا بد من توافر جهد جماعي بين المرأة والطبيب والزوج. ويمكن تصحيح اغلب أنواع المشاكل الجنسية عند المراة عن طريق معالجة المشاكل الجسدية أو النفسية. إضافة الى العلاجات الأخرى الغير مباشرة وهي ما يلي: 
  1. التعليم والمعرفة (الثقافة الجنسية) : ان الثقافة الجنسية ومعرفة المراة بكل ما يحيط بالثقافة الجنسية من معلومات وتعرف ما هي التغيرات التي يمكن ان تطرا على جسم المراة وأعضائها التناسلية وما يمكن ان تتعرض لها هذه الأعضاء من مشاكل وامراض عضوية ربما تؤثر سلبا على حياتها الجنسية وعلاقتها الزوجية ، إضافة الى معرفة الأمور التي يمكن ان تقلل او تؤثر على رغبتها الجنسية، وكل هذا قد يساعد المرأة على التغلب على قلقها بشأن الوظيفة الجنسية وأدائها. 
  2. اثارة المراة: قد يشمل اثارة المراة قبل الجماع استخدام العديد من الأمور منها المداعبة والملاطفة ومداعبة أماكن الاثارة للمراة لكي تتهيئ وتتحفز لاقامة العلاقة الحميمة وهذا الامر يقع على عاتق الزوج وحده. 
  3. بعض التمارين الرياضية او التدريب على بعض الوضعيات التي من شانها زيادة الرغبة الجنسية عند المراة وهذا الامر يقوم بوصفه الطبيبة المختصة فهي تعرف تماما ما هي التمارين او الوضعيات التي يجب على المراة التمرن عليها لكي تستعيد رغبتها الجنسية. 
  4. التشجيع: يمكن استخدام السلوكيات أخرى لها دور مهم في زيادة رغبة المراة للجنس ومنها تشجيع المراة وزيادة ثقتها بنفسها وهذا يقع على عاتق الزوج بالدرجة الاولى والطبيب اضافة الى المراة نفسها، ويمكن استخدام التدليك الحسي والمساج قبل الجماع ، لتعزيز الراحة وزيادة التواصل بين الزوجين. 
  5. تجنب الألم الجنسي: استخدام الوضعيات الجنسية التي تسمح للمرأة بالتحكم في الايلاج دون الزوج، وهذا قد يساعد في تخفيف بعض الألم اثناء الجماع . ويمكن أيضا أن تساعد الزيوت المهبلية على تخفيف الألم الناجم عن الاحتكاك الجنسي ، كما ويمكن أن يساعد الحمام الدافئ قبل الجماع في زيادة الاسترخاء قبل البداية بالعلاقة الحميمة. 

هل يمكن علاج العجز الجنسي لدى النساء؟ 

يعتمد نجاح علاج العجز الجنسي عند المراة على السبب الحقيقي وراء المشكلة. حيث من الممكن علاج العجز الجنسي الذي سببه الحالة الجسيدية او مرض عضوي. اما البرود والعجز الجنسي الذي سببه الحالة النفسية او الأسباب النفسية مثل الإجهاد أو الخوف أو القلق او الاكتئاب وغيرها، في كثير من الأحيان يمكن علاجها بنجاح من خلال تقديم المشورة والنصائح والتعليم وتحسين التواصل بين الزوجين.




الكــاتــب

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ الجنان 2019 ©