مساحة اعلانية

موضوع عشوائي

آخر المواضيع

اختلافات الرجل عن المرأة عند ممارسة الجماع

اختلافات الرجل عن المرأة عند ممارسة الجماع
اختلافات الرجل عن المرأة عند ممارسة الجماع 

اختلافات الرجل عن المرأة عند ممارسة الجماع 

في هذا المقال البسيط سوف نتحدث عن اختلافات الرجل عن المرأة عند ممارسة الجماع، ونتحدث ايضا عن الفرق بين الرجل والمرأة عند ممارسة الجماع، في حين أن الرجل والمرأة لا يستغنيان عن الجنس لأنها غريزة وضعها الله في الرجل والمرأة مع اختلاف الرغبات بين الرجل والمرأة، حيث ان الرجل يميل الى الجنس اكثر من المرأة، والسؤال هو ماذا يحث للجسم عند ممارسة الجنس او العلاقة الحميمة؟ ما هي التغيرات التي تطرأ؟ وما هي المراحل التي يمر بها الرجل والمرأة خلال المعاشرة الجنسية؟ وما هو الفرق بين تغيرات الرجل عن المرأة؟ كل هذه الأسئلة سوف نجيب عنها في هذا المقال ان شاء الله. 

يمكن تقسيم العلاقة الجنسية إلى أربعة مراحل: الأولى هي مرحلة الإثارة الجنسية، والثانية هي مرحلة الجماع او الإيلاج، والمرحلة الثالثة هي مرحلة الوصول الى ذروة النشوة والمرحلة الرابعة والأخيرة هي الاستقرار او الارتخاء. وفي الحقيقة لا توجد بداية أو نهاية ولا مدة زمنية معينة لكل مرحلة حيث إنها في الواقع تعتمد على الزوجين ومدى خبرتهما وتواصلهما مع بعض ومدى نشاطهما الجنسي. 


المرحلة الأولى: الإثارة 

هذه المرحلة هي الأولى حيث تبدأ عادة بعد التحفيز المثيرة بين الزوجين ، ويمكن أن تستمر من بضع دقائق إلى عدة ساعات ، وهي مرحلة المداعبة والاستثارة حيث يحاول كل طرف اثارة الثاني والتمتع به قدر المستطاع لحين بداية المرحلة الثانية. 
  • بالنسبة للرجال: في هذه المرحلة فان القضيب يصبح منتصبا وربما تصبح حلمات الرجل منتصبة قليلا أيضًا. 
  • بالنسبة للنساء: فان المهبل يبدأ بإفراز مادة زلقة والمهبل يتوسع ويمتد اكثر ويصبح أطول، وتنتفخ الشفرات الخارجية والشفرات الداخلية والبظر وفي بعض الاحيان الثديين تبدأ بالانتفاخ أيضا. 

المرحلة الثانية: البدء بالايلاج والجماع 

في هذه المرحلة فان التغييرات التي بدأت في مرحلة الإثارة تستمر في التقدم. 
  • بالنسبة للرجال: تصبح الخصيتين في كيس الصفن والقضيب يصبح منتصب بشدة. 
  • بالنسبة للنساء: تصبح الشفرات المهبلية أكثر انتفاخا وتتضخم أنسجة جدران المهبل بالدم وتفتح فتحة المهبل وتتوسع، اما البظر فانه ينغمس الى الداخل قليلا، اما الشفرين الداخليين يتغير لونهما من اللون الوردي إلى اللون الأحمر الفاتح. اما عند النساء اللاتي انجبن أطفال، تتحول شفرات المهبل من الأحمر الفاتح إلى اللون الأرجواني الداكن. 

المرحلة الثالثة: مرحلة هزة الجماع 

وهي مرحلة القمة الجنسية وهي ذروة الجماع. وهي قصيرة جدا وعادة ما تستمر لبضع ثوان فقط. 
  • بالنسبة للرجال: السائل المنوي يتجمع في بصيلة مجرى البول، وعندما يشعر الرجل بأن القذف والنشوة اكيدة يتم تدفق السائل المنوي من القضيب، ثم تحدث تقلصات في عضلات القضيب خلال مرحلة القذف والنشوة. 
  • بالنسبة للنساء: فان الجدران المهبلية تتقلص بشكل منتظم وبأعشار من الثانية وبسرعة كبيرة خلال الهزة الجنسية او الرعشة حيث تقلص عضلات الرحم أيضًا بشكل واضح. 

المرحلة الرابعة: الاسترخاء او الاستقرار الجسدي 

في هذه المرحلة تعود الأعضاء إلى حالتها الطبيعية، يزول الانتصاب ويختفي التورم في الأعضاء التي ذكرناها سابقا ويرتاح الجسم بشكل عام. وتستمر هذه المرحلة من بضع دقائق إلى نصف ساعة أو ربما أكثر بقليل. وفي هذه المرحلة تكون أطول للنساء من الرجال. 
  • بالنسبة للرجال: يعود القضيب إلى حالة الارتخاء الطبيعية. ولا يمكن للرجل ان يعود الى نشاطه الجنسي مرة ثانية الا بعد مرور فترة قد تكون نصف ساعة او اكثر عكس المرأة. 
  • بالنسبة للنساء: فان الرحم والبظر يعودان إلى مواقعهما الطبيعية. ويمكن للمرأة ان تكون قادرة على الاستجابة للنشاط الجنسي مرة ثانية مع هزات الجماع إضافية. 

خاتمة 

كل من الرجال والنساء يمرون بمراحل العلاقة الحميمة الأربعة ، باستثناء التوقيت حيث يمكن ان يصل الرجال عادةً إلى النشوة الجنسية أولاً أثناء الجماع ، بينما تستغرق النساء ما يصل إلى 15 دقيقة وربما اقل او اكثر للوصول إلى الرعشة الجنسية.


الكــاتــب

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لــ الجنان 2019 ©